الرئيسية / اخبار الجبهة / أبرق منسق عام جبهة العمل الإسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد باسمه وباسم أعضاء قيادة الجبهة إلى الرئيس السوري الدكتور بشار الأسد مستنكراً العدوان الإسرائيلي الغاشم أمس على سوريا.

أبرق منسق عام جبهة العمل الإسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد باسمه وباسم أعضاء قيادة الجبهة إلى الرئيس السوري الدكتور بشار الأسد مستنكراً العدوان الإسرائيلي الغاشم أمس على سوريا.

                                 

  
                                
  
أبرق منسق عام جبهة العمل الإسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد باسمه وباسم أعضاء قيادة الجبهة إلى الرئيس السوري الدكتور بشار الأسد مستنكراً العدوان الإسرائيلي الغاشم أمس على سوريا.

 
وهذا نص البرقية

 
سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد «حفظه الله»

   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 
باسمي  وباسم جميع أخواني في قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان أتوجه من سيادتكم  وعبركم إلى الشعب السوري الشقيق بأحر التعازي وأصدق المشاعر والمواساة لسقوط الشهداء والجرحى من أبناء الجيش السوري البطل ومن المدنيين جراء العدوان الصهيوني الغادر والغاشم مساء أمس والذي استهدف عدة مواقع عسكرية ومدنية.   

 
  وإني أرى: أن العدو الصهيوني يؤكد بهذا العدوان السافر من جديد على عقليته المتحجرة ومنهجيته في قتل المدنيين والأبرياء كما يؤكد على دعم الجماعات الإرهابية والتكفيرية الذي استطاع الشعب السوري الشقيق وجيشه الباسل تحت قيادتكم الحكيمة إسقاط مشروعهم ودحرهم إلى غير رجعة.

 
   وإني أؤكد لسيادتكم: أن كل أنواع وأشكال العدوان ستبوء بالفشل الذريع وأن المشروع الصهيو/ أمريكي في المنطقة ساقط كما هو مشروع صفقة القرن الذي ولد ميتا بفضل صمودكم وانتصاركم وكل منتسبي هذا الخط ومحور المقاومة الذي كنا وما زلنا وسنبقى في جبهة العمل الإسلامي جزء لا يتجزأ منه.

 

شاهد أيضاً

b4a48faf-3bea-461b-b767-6785d4cfc4a2_16x9_600x338

جبهة العمل الإسلامي في لبنان: تبارك عملية دهس جنود الصهاينة المحتلين في القدس المحتلة...

                                 

انّ المقالات والتعليقات الواردة لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي اصحابها.

أضف تعليق

أخبار في صور