الرئيسية / اخبار الجبهة / وفد قيادي من جبهة العمل الاسلامي في لبنان زار السفارة الفنزويلية والتقى السفير غونزاليس وأكد دعمه وتضامنه مع الرئيس مادورو...

وفد قيادي من جبهة العمل الاسلامي في لبنان زار السفارة الفنزويلية والتقى السفير غونزاليس وأكد دعمه وتضامنه مع الرئيس مادورو...

 

 

 

زار  وفد قيادي من جبهة العمل الاسلامي في لبنان  قوامه ( منسق عام جبهة العمل الاسلامي في لبنان  الشيخ الدكتور زهير الجعيد وأعضاء مجلس القيادة الشيخ غازي حنينة والشيخ شريف توتيو ومسؤول المكتب الاعلامي الشيخ وليد علامة) مقر السفارة الفنزويلية في الزلقا- جل الديب وكان في استقبالهم سعادة السفير الفنزويلي (خيسوس غريغور غونزاليس) .

 

  وأكد الشيخ الجعيد باسم جبهة العمل الاسلامي: وقوف الجبهة إلى جانب فنزويلا والرئيس مادورو في مواجهة الغطرسة والعنجهية الأمريكية لافتاً إلى أنّ الجبهة ومنذ  تأسيسها على يد رئيسها الداعية "فتحي يكن" رحمه الله وقفت إلى جانب الرئيس "تشافيز" وأيّدت مواقفه الداعمة للبنان والمقاومة ولحق الشعب الفلسطيني المظلوم، واليوم أتينا أيضاً كقيادة جبهة العمل الإسلامي لندعم ونؤيد الرئيس "نيكولاس مادورو" ورفض الهيمنة والتسلط الأمريكي ورفض مؤامرة الانقلاب الحاصل والوقوف إلى جانب الشعب الفنزويلي البطل مؤكدين وملتزمين بهذا التوجه وهذا الخيار في محور المقاومة الذي يمتد من لبنان وفلسطين وسوريا والعراق والجمهورية الاسلامية الايرانية إلى فنزويلا والرئيس مادورو الداعم للقضية العربية المركزية فلسطين المحقة والرافض للوصاية الأمريكية والاحتلال الصهيوني الغاشم.


  نحن يا سعادة السفير: نقف معكم وإلى جانبكم ونحن وإياكم في خندق واحد إذ أنّ معركتنا هي معركة واحدة من أجل إحقاق الحق وإسقاط المؤامرة الأمريكية ونصرة الشعوب المستضعفة.

 

  وقد رحبّ السفير غونزاليس بوفد جبهة العمل الاسلامي في دارته دار السفارة وأشاد بدور الجبهة الفعّال في وأد مشروع الفتنة المذهبية في لبنان والدور الكبير الذي أداه "يكن" مؤكداً: على المضي قدماً في رفض السياسة الأمريكية الاستكبارية المتهورة، هذه السياسة التي تحاول سرق آمال وطموحات الشعوب المتحررة لافتاً: إلى أنّ الادارة الأمريكية تحارب فنزويلا والرئيس مادورو لأنّه إلى جانب الشعب الفنزويلي وشعوب أمريكا اللاتينية كلها واستطاع بسياسته الحكيمة وقراراته الصائبة والأعجوبة أن يكتسب حبّ الجماهير والشعوب له سواء على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي، أم على صعيد الطبابة والاستشفاء وغيرها.

واعتبر السفير غونزاليس: أنّ المعركة مع الولايات المتحدة الأمريكية معركة طويلة ومكلفة إلا أنّ النصر سيكون حليفنا في نهاية الأمر.

شاهد أيضاً

b4a48faf-3bea-461b-b767-6785d4cfc4a2_16x9_600x338

جبهة العمل الاسلامي في لبنان: تعتبر أنّ مؤتمر وارسوا هو لتمرير صفقة القرن وتصفية القضية الفلسطينية..

                                 

انّ المقالات والتعليقات الواردة لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي اصحابها.

أضف تعليق

أخبار في صور