الرئيسية / اخبار الجبهة / جبهة العمل الاسلامي في لبنان: تُندد بالغارات الاسرائيلية الوحشية .. وتدعو الدولة اللبنانية لاعتماد سياسة اقتصادية منتجة..

جبهة العمل الاسلامي في لبنان: تُندد بالغارات الاسرائيلية الوحشية .. وتدعو الدولة اللبنانية لاعتماد سياسة اقتصادية منتجة..

                                 

  

 ندّدت جبهة العمل الاسلامي في لبنان خلال اجتماعها الدوري بحضورمنسقها العام الشيخ الدكتور زهير الجعيد وأعضاء مجلس قيادتها : بالغاراتالاسرائيلية الوحشية التي استهدفت محيط العاصمة السورية «دمشق» فجر أمس، معتبرة: أنّ هذا العدو الصهيوني الغاشم لا تردعه قرارات أممية ولا مواقف تشجب وتستنكر فحسب، بل الذي يردعه هو لغة واحدة أجادتها المقاومة في لبنان وفلسطين وفي سوريا اليوم أيضاً، إلا وهي لغة القوة و العين بالعين والسِن وبالسن، فهي اللغة الوحيدة التي نستطيع من خلالها ردعه وإيقافه عند حدّه، وهذه هي اللغة الوحيدة التي ستحرر فلسطين والجولان وبقية الأراضي العربية المحتلة من براثن المحتلين الغاصبين.

  وأشارت الجبهة: إن تلازم هذا العدوان مع انعقاد القمة الاقتصادية في بيروت إضافة إلى التفجيرين الدمويين على اطراف دمشق يدل على التلازموالتواطئ بين العدو الصهيوني الغاشم وبعض الدول العربية من أجل إطالة أمد الأزمة السورية وممارسة مزيد من الضغط على سوريا العروبة.

      وفي الشأن الداخلي دعت الجبهة: الدولة اللبنانية إلى أهمية تبني سياسة اقتصادية منتجة تكون باعتماد وترشيد الإنفاق وأولوية الاستهلاك المحقة للإنماء المتوازن والمانعة للهدر والفساد والرشوة وانتهاب المال العام وعدم الارتهان للبنوك الدولية إضافة إلى العمل على وضع أسس وضوابط صارمة لكل عمليات الخصخصة المغتصبة لمؤسسات الدولة والمتناقضة مع مصالحها ومصالح الوطن والمواطن، وكذلك العمل على التحصّن من الأسباب التي أدت إلى انهيار الاقتصاد العالمي بدءاً من عملية الاصلاح الداخلي، إذا أنّ الاصلاح السياسي والاداري والخُلقي أو الأخلاقي يبدأ بإصلاح الانسان ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب واعتماد مبدأ الكفاءة والخبرة والعلم ووقف كافة المحسوبيات والوساطات وعمليات الحشو والتوظيف العشوائي التي كانت من أحد الأسباب الهامة في العجز الحاصل.

شاهد أيضاً

b4a48faf-3bea-461b-b767-6785d4cfc4a2_16x9_600x338

جبهة العمل الاسلامي في لبنان: تدعو خلال اجتماعها إلى ضرورة وأهمية توسيع جبهة الوعي لدى شعوبنا ومجتمعاتنا..

 دعت جبهة العمل الإسلامي في خلال اجتماعها الدوري في مقرها الرئيسي في بئر حسن بحضور منسقها العام الشيخ الدكتور زهير الجعيد والسادة أعضاء مجلس القيادة: إلى ضرورة توسيع جبهة الوعي لدى شعوبنا ومجتمعاتنا في مواجهة المؤامرات التي تحاك لأمتنا، وإلى...

انّ المقالات والتعليقات الواردة لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي اصحابها.

أضف تعليق

أخبار في صور