الرئيسية / اخبار الجبهة / الشيخ زهير الجعيد يشيد بعمليات الرد العسكري الجريئة التي استهدفت مواقع الاحتلال الصهيوني في الجولان

الشيخ زهير الجعيد يشيد بعمليات الرد العسكري الجريئة التي استهدفت مواقع الاحتلال الصهيوني في الجولان

      أشاد منسق عام جبهة العمل الاسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد بعمليات الرد العسكرية البطولية التي استهدفت مواقع الاحتلال الصهيوني في القنيطرة والجولان المحتل، مشدداً: أنّ هذه العمليات الجريئة أعادت المبادرة لمحور المقاومة، وأكد: أنّ اسرائيل وجيشها أوهن من بيت العنكبوت حال وجود إرادة القتال والمواجهة.

 
     ولفت الشيخ الجعيد أيضاً إلى وجود معادلة جديدة اليوم في المواجهة مع العدو الغاصب ألغت كل المعادلات السابقة، وهذه المعادلة تؤكد أنه لن يكون هناك اعتداءات دون رد قوي وقاسٍ في المقابل، وبالتالي فإنّ كل المراهنات على العدو، وكل التطمينات، وكل المزايدات من العربان وبعض الدول العربية والخليجية لن تقدم أو تؤخر، ولكن ما يؤسف عليه ويندى له الجبين أنّه في الوقت الذي عمت فيه الفرحة شارعنا العربي والاسلامي نتيجة الضربات الموجعة التي تلقاها العدو الاسرائيلي كانت هناك العديد من محطات التلفزة العربية تتبنى الاعتداءات الاسرائيلية الغاشمة وذلك كرمى عيون الصهاينة والأمريكان، فكفى عربدة ووعود زائفة ومضللة بتغيير الواقع، وكفى متاجرة بالقضية الفلسطينية في الوقت الذي يُروّج فيه بعض الملوك والأمراء للتطبيع المباشر مع كيان العدو ويقومون على ذلك عملياً ويسعون للقبول بالاحتلال الفلسطيني، والأنكى من ذلك هم يحملون الفلسطينيين المسؤولية لرفضهم ما يُسمى بصفقة القرن ويعلنون لهم بالفم الملآن إما القبول بذلك وبالأمر الواقع وإما أن تخرسوا في مؤامرة واضحة لبيع فلسطين والتخلي عنها..
 
     وأشار الجعيد أن هذا الأمر لن يمر أبداً طالما هناك نبض واحد في الأمة ينبض بحب فلسطين وبتحريرها فكيف بنا اليوم ونحن أقوياء بوجود محور المقاومة الكبير إقليميا والذي يضم عشرات ومئات الملايين وهم يتشوقون للمعركة الفصل مع العدو الصهيوني حتى يمن الله علينا جميعاً بالنصر والتحري.. وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَن يَكُونَ قَرِيبًا.. وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ.
 

شاهد أيضاً

b4a48faf-3bea-461b-b767-6785d4cfc4a2_16x9_600x338

جبهة العمل الاسلامي تطالب الرئيس المكلف بالابتعاد عن سياسة الالغاء والتهميش والآحادية

   

انّ المقالات والتعليقات الواردة لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي اصحابها.

أضف تعليق

أخبار في صور