قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن لدى روسيا شكوك بأن أميركا تريد البقاء في سوريا لفترة طويلة، إن لم يكن إلى الأبد.

    وأكد وزير الخارجية لافروف، على موقف بلاده الداعم لمشاركة الأكراد في كل عمليات التسوية السياسية في سوريا، مشيرا إلى أن حل الأزمة غير ممكن دون مشاركتهم، ومع ذلك، فإن عدم أخذ الموقف التركي بعين الاعتبار هو قصر نظر.

    وقال لافروف: “جميعنا يعلم كيف تنظر تركيا إلى وحدات القوات الكردية المختلفة. يمكن تقييم هذا الموقف التركي بطرق مختلفة، لكن هذا الوضع واقعي والتصرف بتجاهل هذا الموقف تماما قصر نظر. ونحن نراقب الآن نتائج قصر النظر هذا، بما في ذلك في منطقة عفرين”.

    وأضاف: “أريد التأكيد على أن روسيا منذ البداية، كانت ومازالت مؤيدة لمشاركة الأكراد المباشرة في كل جهود التسوية السورية. الأكراد جزء لا يتجزء من المجتمع السوري… لن نتمكن دون مشاركة الأكراد من تسوية الأزمة السورية نهائيا”. مبينا أن “روسيا تعول على أن تؤمن الأمم المتحدة شفافية العملية الدستورية حول سوريا”.

شاهد أيضاً

b4a48faf-3bea-461b-b767-6785d4cfc4a2_16x9_600x338

رئيس الاستخبارات الألمانية: حان الوقت للحوار مع الأسد

    أكد رئيس الاستخبارات الخارجية الألمانية برونو كاهل "ضرورة الحوار مع السلطات السورية والرئيس السوري ​بشار الأسد​ حول ​مكافحة الإرهاب​".     وأوضح كاهل أن "جهازه يحاول إجراء اتصالات مع ​سوريا​، الغاية منها تفادي الأضرار"، مبررا ذلك "بالحاجة...

انّ المقالات والتعليقات الواردة لا تعبر عن رأي الموقع انما تعبر عن رأي اصحابها.

أضف تعليق

أخبار في صور